friends

All The Human Want
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 لايهم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Mr.Montaser

avatar

عدد الرسائل : 30
العمر : 33
تاريخ التسجيل : 10/02/2009

مُساهمةموضوع: لايهم   الجمعة 27 فبراير 2009 - 5:15

لايهم








على مائدتي . .
شمعة ووردتان
وردة وشمعتان
لا يهم . .
ما دمت أرى تلك العينان
قلبي يهمس . .
همسه ونبضه يستجديان
ترتعش يدي . .
فلنبدأ عناق اليدان
حديث بلا صوت . .
وتجف عطشاً . . الشفتان
وفي نظري إليك
يرتوي قلبي الضمآن
ونحن لوحة
جسدت فرحة عاشقان
ربيع واخضرار
وتفتح زهر . .
عندما يلتقيان
يا حبيبتي . .
سكبت لك من العين دمعتان
دمعة عاشق ولهان . .
ودمعة خوف عليك . . وحنان
حبيبتي . .
أنت الآن لقلبي عنوان
وأنا بقربك . .
تتوحد الأماكن والأزمان






اعطني حريتي اطلق يدي





وقفت
وفي إنسان
عينيها
بريق
ينشد الآتي
من المدن البعيده
وقفت
لها أمل
لها حلم
خيال
بعض أنفاس
المغني
في شرايين القصيده
وقفت
على بوابة
الفجر
المغادر
من مساءات
التوجع
والتضجر
والتواشيح التليده
فتنفست
همس العصافير
التي رقصت
على فرح
لرحلتها
الطليقة والسعيده
فتلعثمت
كل الحروف
بجيدها
وبكت
من الحب
الذي
قد أثقل
الخطوات قيده
وتحرك الإنسان
داخلها
وغنت للمساء
" أعطني حريتي
أطلق يديا"









(3)


اتسأل












أتسأل
؟؟؟
ماذا تكون يا قلبى
إن لم تكن عاشقاً لها
أأنت تبث مشاعرك
حروفاً تنبض بعشقها
وأهن أنت !!
ماذا فعلت لها؟
أتحبها!!
وتنثر حروفك
للكون وليس على مسامعها
أأتشتاق لها
وتبث
شوقك كلمات
يقرائها غيرها
سحقاً لك يا أنا
والف ملامة عليك يا قلبى
إن لم تحتويها
ولو لحظة
ما بين الرمش والعين
حبيبتى
لا تلومينى على غضبى
فأنى عاشقاً
والعشق يقتلنى
إن بقيت أنا
ولم أحتويك
بين ثنايا صدرى
أيتها الروح العاشقة
أيتها العين الحارقة
الباكية الدامعة
أحتوايها.. أو أرحلوا عنها
أو أشعروها بأمان
يدثرها فى لحظة
تشتاق لها
أى قدراً هذا
يا زمنى
أمنت بك
وأمنت بعشقها
وتعبت من رحلة الشوق
وتعبت من نفسى ومن ضعفى






(4)


حبيبتي



حبيبتى
لا أستطيع أن أبث مشاعرى
حروف اليك
أنا أريدك بين أناملى
بين صدرى
بداخل وجدانى وقلبى
تراقصينى على أضواء الشموع
وتبتسمى
حين تسترق العيون
النظرات إلينا
وتهمسى
أتراهم يغيرون
لأنك حبيبى
وأنا فى الهوى قدرك
فأبتسم
وعلى إيقاع لحن
عزف من أجلنا
أمسك أناملك
وأرسلك
قائلاً
ها هى أميرة
تعزف على أوتار قلبى
فتجذبينى نحوك
خجلاً
لأضمك إلى صدرى
وتهمسى أحبك يا أنا
وأهمس أعشقك يا أنا
فنضحك
وتصفق لنا القلوب
مبتسمة من عشقنا
فنجرى ونجرى
تضحك لنا الدنيا ونضحك لها
وعلى ربوة أعتلت
ماء نيلينا
ومن تحتها
يسكن أهلنا
أحتويك بين يدى وصدرى
أستشعر دفىء مشاعرك
تنساب فى جسدى
وتضمى بكلتا يديك
يدى الملتحفة حولك
فتضحكى وتضحكى
وتهتز لتلك المعزوفة
أركان خلايا جسدى
وأصرخ
للقمر للنجوم للبشر
لأرض
للكواكب السيارة
لموج البحار
لمياة الأنهار
أحبك يا أميرتى






(5)


انثريني
بين اوراقكـ




انثريني في سكون الليل
وهدوء الكون
وبريق النجوم
ورذاذ المطر
المنتثر على أوراق الشجر
وارصفة الطريق
والمتعلق على زجاج
نافذتك الدافئة
اجعليني شمعة تذوب
لتزيد من دفئ حجرتك
وتضيء لك زواياها

أنثريني بين أوراقك
واجمعيني بأحرفك
وارسميني بريشتك
أجمل رجال الكون
وارسمي تفاصيل عشقي لك
ما بين عينك ورمشك
واحفظيني في ذاكرتك
جزء لا يتجزأ منك
وانثري عطر عشقك من حولي
فمهما غادرت حدود هواك
فلا أزال أسكنك
اسير تلك القصور
اسير حبك
اسير عشقك
فأنثريني في أوراق عشقك
بين زوايا حبك
في أعماق قلبك
فكم اعشق الذوبان بين سطورك
والغرق بين أحرفك
والسفر بين نزفك وبوحك
والغوص في تفاصيل إحساسك
والضياع بين مشاعرك المرهفه
وتذوق قسوتك وظلمك
فأنثريني كأوراق الخريف
على بساتين قلبك
وبعثريني كحبات الرمل
على شواطئ أحلامك
واعشقيني كعشق الأرض للمطر
وضميني كما تضم السماء القمر
واحميني من نفسي قبل نفسك
وأسريني ما بين الالف والكاف
ولا تطلقي صراحي
واجعلي الحكم مؤبد
فأسريني في قلبك
ما بين أضلعك
واسقيني من نهر حبك
وارويني من بحر عشقك
واجعليني أهيم في حبك اكثر
واغرقيني في أحلامك
وغمريني بعاطفتك
وأسريني بهمساتك
فاذا كان هذا حلم
فلا توقضيني منه
واجعليني اعيش
تفاصيل حلمي معك
واتنفس عطر حبك
واهيم مع أحلامي
التي تتوه من دونك
فكم أعشقك
وكم احبك
لو تعلمي من انت لي
وماذا يعني وجودك
في حياتي وعالمي

نبضه

ان كان الحب جنون
فانا اعشق الجنون
وان كان الحلم وهم
فعالمي كله اوهام

همسه

تعالي واقتربي من عالمي
واقرأي تفاصيل هويتي
و
اسكني شرايين قلبي
وكني انت انا







على مقعد
في خلاء المسافات










أقرأ أولى رسائلها
بعفوية طفل
تكنس ليل البياض
وتفتح حجرة أسرارها
تسكب البحر في قطرة حبر
تجتاح صورتها الورقه
فيرتبك الخط بين أصابعها
يعيبر السطر نهج مساراته
خافقا في المسافة
يعلو
ويهبط
ينبض حارا

على مقعد في رسالتها
كلماتها خفق أجنحة
هارب بي
أطير على هدب ذاكرة
تتسلى على عتبات صباحاتها
يا صباحات ضحكتها
أوَّل السطر طيب أنفاسها
آخر السطر عطر يثرثر في صمت لغوي

على مقعد في الغياب
أعيد قراءة أولى رسائلها والأخيره



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
لايهم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
friends :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول :: الشعر والادب-
انتقل الى: